السيتي لنهائي كأس الرابطة رغم الخسارة من مانشستر يونايتد - اشواقع فمراكش
السيتي لنهائي كأس الرابطة رغم الخسارة من مانشستر يونايتد

السيتي لنهائي كأس الرابطة رغم الخسارة من مانشستر يونايتد

شارك المقالة



تغلب مانشستر يونايتد على مضيفه مانشستر سيتي بهدف 
دون مقابل، اليوم الأربعاء، في مباراة جمعت بينهما على ملعب الاتحاد في إياب نصف نهائي كأس رابطة المحترفين الإنجليزية.

هدف المباراة الوحيد جاء عن طريق الصربي نيمانيا ماتيتش في الدقيقة 35، لكنه لم يكن كافيًا لعبور اليونايتد للنهائي، بعدما تجاوزه السيتي بفوزه بمجموع المباراتين (3-2).
 
الخطورة ظهرت في المباراة بعد مرور 7 دقائق على البداية، بعدما تلقى سيرجيو أجويرو كرة عرضية من إلكاي جندوجان داخل منطقة الجزاء، ليقابلها بضربة رأسية على الطائر، تصدى لها دافيد دي خيا ببراعة.
 
وبعد ثوانٍ معدودة، سدد رياض محرز كرة أرضية، أبعدها دي خيا بقدمه، قبل أن يعود لإنقاذ مرماه مجددًا من تصويبة قوية لأجويرو، لتتحول إلى ركنية.
 
وهيمن المان سيتي على مجريات اللعب، بينما ظهر اليونايتد عاجزًا عن التقدم لمنطقة جزاء أصحاب الأرض طوال الوقت.
 
وعلى عكس سير المباراة، تمكن اليونايتد من صيد شباك السيتزنز من أول فرصة سنحت له في الدقيقة 35، بعدما وصلت الكرة إلى نيمانيا ماتيتش داخل منطقة الجزاء، ليقابلها بتسديدة أرضية زاحفة، لم يستطع كلاوديو برافو التصدي لها.

وبعد دقائق معدودة، نجح السيتي في معادلة النتيجة عن طريق رحيم سترلينج، لكن الهدف ألغي بعدما أشار الحكم بوجود تسلل على النجم الإنجليزي، لينتهي الشوط الأول بتقدم الشياطين الحمر بهدف دون رد.

وتحلى المان يونايتد بالشجاعة مع بداية الشوط الثاني، ووصل إلى مرمى برافو بأكثر من فرصة، من بينها تسديدة زاحفة من أنطوني مارسيال، أمسكها الحارس التشيلي.
 
وأهدر سترلينج فرصة هدف محقق بعدما توغل داخل منطقة الجزاء، وراوغ فيكتور لينديلوف ثم دي خيا، قبل أن يطيح بالكرة فوق العارضة، لتضيع فرصة التعادل على السيتي.
 
وواصل دي خيا تألقه بالذود عن مرماه أمام كافة محاولات الفريق السماوي.

وتلقى رجال المدرب أولي جونار سولسكاير ضربة في آخر ربع ساعة من زمن المباراة، بعدما حصل ماتيتش على بطاقة صفراء ثانية، ليتعرض للطرد ويُكمل اليونايتد اللقاء بـ10 لاعبين.

وحاول المان سيتي الاستفادة من النقص العددي بتهدئة المباراة في الدقائق الأخيرة، عن طريق تدوير الكرة في وسط الملعب، لا سيما مع تراجع الضيوف للمناطق الخلفية.

وتلقى أجويرو تمريرة بينية وضعته وجهًا لوجه مع دي خيا، ليضعها بمهارة رائعة إلى داخل الشباك، قبل أن تفسد فرحته بإلغاء الهدف لوجوده في التسلل.

ونجح لاعبو مانشستر سيتي في تجنب وصول لاعبي المان يونايتد لمرمى برافو في الدقائق الأخيرة، ليطلق الحكم صافرته بنهاية المباراة بفوز الشياطين الحمر (1-0)، لكن النتيجة منحت السيتزنز فرصة التأهل للمباراة النهائية

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يمكنكم الانضمام الى متابعينا في مختلف مواقع التواصل الاجتماعي للتوصل بكل جديد مدونة اشواقع فمراكش في مختلف المواضيع مدينة مراكش والمغرب

أحدث الاخبار

في الموقع الان

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *